يحتفل ما يقرب من ملياري مسلم حول العالم بعيد الفطر هذا العام في ظل وباء كورونا. العيد الذي يُحتفل به بمناسبة نهاية رمضان ونهاية الصيام بدأ يوم الأحد وإستمر حتى يوم الأربعاء. مئات الملايين من المحتفلين محصورين في منازلهم تحت قيود البعد الاجتماعي وسيضطرون للصلاة في منازلهم والاحتفال بالعيد عبر مكالمات الفيديو.

القبول يمثل القبول قبول شروط الموقع

فرضت العديد من البلدان حظر التجول خلال الاعياد، بما في ذلك: تركيا والعراق والأردن. في الأماكن التي تم فيها إزالة العديد من القيود، ستكون الاحتفالات مقيدة. المملكة العربية السعودية، مقر مكة والمدينة – هي أقدس مدن الإسلام، مغلقة بالكامل، ويسمح للسكان بمغادرة منازلهم لشراء الطعام والأدوية فقط.

إلغاء الصلوات الجماعية ومنع التجمعات العائلية

تعاني إيران، التي أبلغت حتى الآن عن إصابة أكثر من 135 ألفا و- 7500 حالة وفاة، من أشد تفشي للوباء في الشرق الأوسط. الحكومة سمحت بالفعل بصلاة جماعة في عدة مساجد، لكنها ألغت صلوات عيد الفطر الجماعية التي يقودها المرشد الأعلى علي حمينئي، التي تقام سنويًا في طهران.
في إندونيسيا، الدولة التي تضم أكبر عدد من السكان المسلمين في العالم، تم الإبلاغ عن ما يقرب 23 ألف شخص مصاب حتى الآن وحوالي 1400 حالة وفاة – وهو أعلى عدد في جنوب – شرق آسيا. حظرت الحكومة التجمعات العائلية بالكامل، ومنح هدايا للأقارب والصلوات العامة، سواء في المساجد أو في الأماكن المفتوحة.
وفي ماليزيا المجاورة، تم الإبلاغ عن 7500 شخص مصاب بالوباء الآن، وتوفي 115 بسبب المرض ومضاعفاته. أعيد فتح المصالح التجارية في الدولة بعد أسابيع من الإغلاق، لكن لا تزال التجمعات الجماهيرية محظورة ولا يُسمح للسكان بالسفر إلى مسقط رأسهم لزيارة أسرهم خلال العيد.

رفض رئيس الوزراء الباكستاني إغلاق المساجد رغم نداءات الأطباء

اتخذت باكستان إجراءات احترازية لإبطاء انتشار الفيروس في وقت مبكر من آذار، لكن رئيس الحكومة عمران خان رفض حتى الآن إغلاق المساجد في البلاد خلال شهر رمضان على الرغم من نداءات الأطباء وعدد المصابين الآخذ بالازدياد.
أفادت وكالة رويترز أن أكثر من ألف مصلي تجمعوا في مدينة كراتشي أمس وصلوا جنبًا إلى جنب في حقل مفتوح بحيث ارتدى قليل منهم الكمامة.

صلاة عيد الفطر في باكستان في ظل وباء كورونا (Photo by Hussain Ali/Pacific Press/LightRocket via Getty Images)

في أفغانستان، حيث تم تشخيص ما يقرب من 12000 مريض، أعلنت الحكومة وطالبان وقف إطلاق النار لمدة ثلاثة أيام تكريما للعيد.
في السودان، حيث تم تشخيص أكثر من 3820 مصاب بالفيروس و- 165 حالة وفاة حتى الآن، أفادت وسائل الإعلام المحلية أن آلاف الأشخاص يتجمعون للصلاة في المساجد والمناطق المفتوحة كتحدٍ لحظر التجول والقيود الأخرى التي تفرضها السلطات.

فرنسا: تم حظر العناق التقليدي

أفادت الإذاعة المحلية في باريس أن حوالي 2000 شخص تجمعوا اليوم تكريما لأداء صلاة العيد في حرم رياضي في ضاحية باريس، وهم يحرصون على الحفاظ على مسافة بينهم ويرتدون كمامات. تم حظر العناق التقليدي.
وهذه هي المرة الأولى منذ آذار التي تسمح فيها فرنسا خدمات دينية، لكن الهيئة الإسلامية القائدة في الدولة، المجلس الإسلامي الفرنسي، أوصى بإغلاق المساجد يوم الأحد أيضًا. وتدعي المنظمة، أنه لم تُمنح المساجد الوقت الكافي لشراء كمامات واقية وجيل كحولي لضمان عدم تحول التجمعات إلى حالات عدوى جماعية.

تم تشخيص حوالي 5.5 مليون شخص في جميع أنحاء العالم كمرضى كورونا

لا يزال وباء الكورونا ينتشر في جميع أنحاء العالم، وهناك الآن 5.5 مليون شخص تم تشخيصهم كمصابين بالفيروس. تم إدخال ما يقرب من 3 ملايين شخص إلى الاستشفاء في منازلهم أو مرافق الاستشفاء أو المستشفيات، منهم على الأقل 53 ألف في حالة خطيرة أو حرجة. تعافى حوالي 2.6 مليون شخص من المرض، وتوفي حوالي 350 ألف شخص بسببه.
يتركز أكثر من 43٪ من المرضى الذين تم تشخيصهم في العالم في ثلاث دول فقط: في الولايات المتحدة، البلد الذي تفشى فيه الوباء على أوسع نطاق، تم تشخيص أكثر من 1.6 مليون مريض. البرازيل، في المركز الثاني، تم تشخيص 365,213 مرضى كورونا، وروسيا في المركز الثالث حيث تم تشخيص 353,427 مرضى كورونا. تم الإبلاغ عن هذه المعطيات من قبل 213 دولة ومنطقة حول العالم ونشرت على هذا الموقع.​