"إذا كان هناك زوج شاب اللذان يعملان بوظيفة كاملة إذن هما بحاجة إلى الحصول على حضانة نهارية مجانا" قال يوم الاثنين (05/07) وزير المالية، افيغدور ليبرمان في اجتماع نقابة مدققي الحسابات في ايلات، "من لا يعمل فليجلس مع الأطقال في البيت وليس العكس، وجهة النظر عندما كان المتدينون اليهود (الحريديم) في الحكومة كانت مغلوطة، نحن سنغيّر سلم الاولويات".

القبول يمثل القبول قبول شروط الموقع

وزير المالية أيضا قال أن في نيته زيادة أجور الجنود في الخدمة النظامية: "من المهم الاشارة اليها كمجموعة آخذة في الانخفاض من سنة إلى أخرى فهم ليسوا ساذجين بل هم رواد، لا نستهتر بهم بل على العكس، نقدّرهم".

عن قانون التسويات قال ليبرمان أنه سيكون "واسعا نوعا ما"، وذلك لانه "منذ ثلاث سنوات لم يفعلوا أي اصلاحات وأي تشريع، سيكون تركيزا كبيرا في موضوع البنى التحتية التي هي جزء هام من انتاجيتنا. سننفذ المشروع الأكبر الذي يتم تنفيذه في دولة اسرائيل – مترو غوش دان الذي ينتشر على 24 سلطة والتقدير حتى الآن هو حوالي – 150 مليار شيقل وعلى ما يبدو أنه سيرتفع أكثر. علاوة على ذلك نحن نريد تنفيذ 50 مشروعا آخر في مجال البنى التحتية".

عن رفع جيل التقاعد قال: "متوسط عمر الانسان في دولة اسرائيل للسيدات هو حول 84 وهذا يختلف عما كان في الماضي. يجب تقريب ما هو مطلوب من ناحية المنطق بحيث إذا قفز متوسط عمر الانسان حينها يجب رفع جيل التقاعد ايضا بعدة سنوات. يجب أن تأتي التغييرات الكبيرة من المجالات الثلاثة التي تحدثنا عنها". عن تمديد خطة الخارطة الهيكلية القطرية (ت م " أ) قال هذا ليس الافضل لكن في الوقت الحالي لا يوجد خيار آخر".

"عندما يسألونني من أين ستأتي بالمال؟ بما أنك تعهدت بأنك لن ترفع الضرائب إذن من أين ستأتي بالمال؟ سيأتي المال من التغييرات البنيوية التي نخطط لها – تنجيع. نحن في طريقنا إلى المصادقة على ميزانية لـ – 14 شهرا فقط، على فرض أننا في شهر تشرين الثاني/ نوفمبر سنصادق على الميزانية إذن في تشرين الثاني/ نوفمبر ، كانون الأول/ ديسمبر لن ينجحوا في تحقيق الكثير. في الواقع نحن سنصادق على ميزانية بأثر رجعي لعام 21 التي لن يكون لها تأثير كبير وميزانية 22".

"أنا استمتع جدا بالعمل مع المستوى المهني في الوزارة" قال وزير المالية، "يوجد لدينا مستوى مهني، أصدقاء مثقفون وعنيدون ، ليس دائما أتفق معهم لكن يكون من الممتع دائما إجراء حوار معهم. الأجواء في الحكومة هي مختلفة تماما ، جلست في حكومات كثيرة وهذه حكومة ليست طبيعية جدا وفيها ما يكفي من التعقيدات لكن من ناحية الاستعداد للعمل والأجواء هذا شيء منعش".