توفي عضو الكنيست سعيد الخرومي من القائمة العربية الموحدة الليلة الماضية (الأربعاء) عن عمر يناهز 49 عامًا بعد إصابته بنوبة قلبية ، وتم تحديد وفاته في مستشفى سوروكا في بئر السبع.

القبول يمثل القبول قبول شروط الموقع

وعين الخرومي نائب رئيس القائمة في الشهر الماضي رئيسا للجنة الداخلية وحماية البيئة ، وفي السنوات الأخيرة ترأس لجنة التوجيه العليا لعرب النقب.

مواليد 1972 في منطقة شقيب السلام في النقب. درس الابتدائية في مدرسة العزازمة ومن ثم شقيب السلام، ودرس الثانوية في قرية جت المثلث. حصل على اللقب الأول في الفيزياء من الجامعة العبرية في مدينة القدس.
بدأ مشواره بالتدريس في ثانوية شقيب السلام، ثم ما لبث أن انتخب عضوًا في المجلس المحلي عام 2000، وبعدها رئيسًا للمجلس المحلي (2004-2008).

كان الخرومي العضو الوحيد في الكنيست في حزبه الذي لم يصوت لتشكيل الحكومة الحالية ، بل امتنع فقط عن التصويت. وسيحل محله إيمان الخطيب ياسين التي تحتل المركز الخامس في القائمة العربية الموحدة.

النائب د. منصور عباس رئيس القائمة العربية الموحدة: "اخونا سعيد، هذا الابن البار والنائب المُجِد الذي أمضى سنين عمره في العمل والعطاء، في خدمة أهلنا في النقب، قضى الله سبحانه وتعالى أمره وجاءه الأجل هذه الليلة اثر ازمة قلبية حادة لم تمهله مزيدا من الوقت. رحمه الله سبحانه وتعالى. أخونا سعيد ابن شقيب السلام، ابن المجتمع العربي وابن الشعب الفلسطيني، لم يقصّر ابدا ولم يدّخر جهدا في خدمة أهله، وضحى كثيرا وكلنا كنا نراه في الأشهر الأخيرة بالذات، كيف كان يقوم بدوره بتفان ودأب وصبر. كان محبوبا على كل اخوانه، طبعه هادئ، اخلاقه حميدة، صبور، يتمتع بحنكة سياسية ومرونة ولكنه كان ثابتا ومتمسكا بحقوق شعبنا ومجتمعنا. رحمه الله سبحانه وتعالى . عظم الله أجرنا جميعا".

وزير الخارجية يئير لبيد : " ببالغ الحزن والأسى تلقينا خبر وفاة عضو الكنيست سعيد الخرومي ، الذي كان شريكا بالطريق ،واحد الأشخاص الذين بفضلهم أقيمت الحكومة. سعيد الخرومي، رجل النقب، كان انسان محبا الذي آمن بالتغيير وتطوير المجتمع الإسرائيلي .نرسل تعازينا الحارة لعائلة الفقيد ولعشيرة مسعودين العزازمة وللقائمة العربية الموحدة . يوم حزين. رحمة الله عليه".