21/7
أنس رشيد بكري البالغ من العمر 23 سنة من سكان قرية البعنة لقي حتفه إثر تعرضه لإطلاق نار في مدينة رهط.
أحمد فاخوري البالغ من العمر 24 سنة من سكان مدينة الناصرة قُتل رمياً بالرصاص في قرية الرينة قبل زواجه بشهر واحد.
كما أصيب بجروح من عيارات نارية رجل يبلغ من العمر 31 سنة في قرية كفر كنا وأصيبت فتاة في الـ 19 من عمرها بعيارات نارية في مدينة رهط.

القبول يمثل القبول قبول شروط الموقع

22/07
مهند عراقي، من سكان مدينة الطيرة قُتل رمياً بالرصاص بينما كان في سيارته. كما أصيب بعيارات نارية ابنه (10 سنوات) وابن أخيه (6 سنوات) اللذان كانا معه في السيارة.
وفي وقت لاحق من اليوم ذاته أصيب 5 أشخاص بعيارات نارية إثر إطلاق نار على خيمة عزاء في مدينة كفر قاسم، وأصيب شقيقين (يبلغان من العمر 32 سنة و25 سنة) بجروح أثناء شجار في قرية عيلبون.

23/07
أسفرت حادثة عنف في قرية الزرازير عن إصابة ستة أشخاص بجروح ومنهم اثنان حالتهم حرجة.

وأفادت جمعية "يوزموت أفراهام" (مشاريع إبراهيم) عن مقتل 60 شخصاً من المجتمع العربي خلال عام 2022 في ظروف ترتبط بالعنف والجريمة. 50 من الضحايا قُتلوا رمياً بالرصاص و35 من الضحايا لم تتجاوز أعمارهم 30 سنة.