بسبب تفشي فيروس الكورونا، أصيب العديد من أصحاب العمل في الاقتصاد بأزمة اقتصادية صعبت عليهم دفع رواتب العمال. على الرغم من أن قرار محكمة العمل قضى بأن الخروج الى إجازة غير مدفوعة الأجر ممكن فقط باتفاق الأطراف، الا ان حجم أزمة كورونا وشدتها سببت في قيام عدد لا يستهان به من أصحاب العمل بإرسال موظفيهم في إجازة غير مدفوعة الأجر لفترة زمنية غير معروفة، حتى يستقر الوضع الاقتصادي. هذا يترك العديد من العمال عاطلين عن العمل ودون دخل.

القبول يمثل القبول قبول شروط الموقع

إذن ما الذي يمكن عمله؟

أولاً، اعلموا أنكم مستحقون للحصول على بدل بطالة. العامل المتواجد في إجازة غير مدفوعة بمبادرة صاحب العمل لمدة تتجاوز 30 يومًا يحق له الحصول على بدل بطالة من مؤسسة التأمين الوطني، بشرط استيفاء شروط الاستحقاق الأخرى للحصول على بدل البطالة. وعامة، فإن الموظف الذي بحوزته رصيد أيام إجازة مستحقة في موعد خروجه الى إجازة لن يكون مستحقا لبدل بطالة في الأيام الأولى للبطالة بعدد من تلك أيام الإجازات المتراكمة. على الرغم مما سبق، يحق للموظف الذي خرج الى إجازة غير مدفوعة الأجر بسبب فيروس الكورونا البدء في تلقي بدل بطالة دون استغلال أيام إجازته المستحقة. للمزيد من التفاصيل ادخلوا الى موقع التأمين الوطني.

ثانيًا، وفقًا لقرار محكمة العمل القطرية، إذا قررتم عدم العودة إلى مكان العمل، بسبب اخراجكم الى إجازة غير مدفوعة الأجر، (على سبيل المثال، في حال وجدتم وظيفة جديدة)، يمكن الاعتراف بموعد خروجكم الى إجازة غير مدفوعة الأجر كموعد فصل لغرض الحصول على الحقوق التي يحق لكم الحصول عليها، مثل تعويضات الاقالة والإشعار المسبق.

حكمت محكمة العمل: إجازة غير مدفوعة الأجر​غإلى أجل غير مسمى​ مثل الفصل

هكذا قررت محكمة العمل القطرية، على سبيل المثال، في قضية عاصي. وفي نفس القضية، تم البت في دعوى اثنين من الموظفين الذي قام صاحب عملهم بإخراجهم إلى إجازة غير مدفوعة الاجر إلى أجل غير مسمى بسبب الانتفاضة آنذاك. وادعى العمال أن اخراجهم الى إجازة غير مدفوعة بشكل قسري يشكل فصل وبالتالي يحق لهم الحصول على تعويضات نهاية الاقالة وإشعار مسبق. وادعى صاحب العمل، من جانبه، أنه لم يكن ينوي إرسال موظفيه في إجازة لفترة طويلة، ودليلًا على ذلك تم استدعاؤهم للعمل في غضون أيام قليلة، لكنهم رفضوا القيام بذلك.

تم تقديم هذه الدعوى إلى محكمة العمل القطرية، التي ذكرت أنه نظرًا لأن اخراجهم الى إجازة عمل غير مدفوعة الاجر كان إلى أجل غير مسمى، كان هناك أساس لقطع علاقة العمل التي بادر فيها صاحب العمل، أي معناها الفصل. وتقرر: "لا يعقل ان يقوم صاحب العمل "بإخراج" عامل الى إجازة غير مدفوعة الأجر الغير منصوص عليها في القانون، في اتفاقية جماعية أو في اتفاقية الموظف، دون تحديد موعد لإنهاء الإجازة، بحيث لا يعتبر هذا "الإخراج" قطع علاقة العمل. إن اخراج العامل الى إجازة غير مدفوعة الأجر لفترة غير محددة، عندما يكون واضحا مقدما انها ليست قصيرة (حتى نهاية الانتفاضة)، تعتبر كالفصل".

وأضافت المحكمة القطرية أن صاحب العمل قام لاحقا بعد فترة وجيزة بإلغاء الفصل لتغيير النتيجة القانونية للفصل. اذ أنه عند استلام إشعار اخراجهم الى إجازة غير مدفوعة، لم يكن أمام العمال خيار سوى البحث على الفور عن وظيفة أخرى، والتي كان سيكون عليهم التخلي عنها إذا اضطروا للعودة إلى العمل. لذلك، قررت المحكمة القطرية أنه تم فصل المدعين في الوقت الذي تلقوا فيه كتاب من صاحب العمل الذي يطلب إخراج العمال الى إجازة مدفوعة الأجر. بالإضافة إلى ذلك، فرضت المحكمة القطرية على صاحب العمل دفع تعويضات اقالة وإشعار مسبق.

مثال آخر هي قضية غاليا فيليبوفيتش، حيث تم البت في دعوى عاملة شركة قوى عاملة التي تم إخراجها الى إجازة غير مدفوعة الاجر لفترة غير محددة، بعد إضراب العمال في شركة كهرباء حيث عملت. ادعت الموظفة أن إخراجها الى إجازة غير مدفوعة الاجر بشكل قسري يعتبر كإقالة، وبالتالي يجب على شركة القوى العاملة دفع تعويضات اقالة وإشعار مسبق لها. من جانبها، ادعت شركة القوى العاملة أن الموظفة لم تطرد بل استقالت، لأنها لم توافق على العودة إلى العمل بعد إنتهاء الاجازة غير مدفوعة الاجر مع انتهاء إضراب العمال.

قبلت محكمة العمل القطرية دعوى الموظفة وقررت أن إخراجها الى إجازة غير مدفوعة الاجر دون موافقتها يعتبر فصل. كما أكدت محكمة العمل القطرية أن عودة الموظفة إلى عملها (أي، الغاء الفصل) يجب أن يتم بموافقتها فقط.

أطيب تمنيات الصحة للجميع!

دانيال شحبرشالوم محامية في الدائرة القانونية للهستدروت.

للعمال والعاملات في إسرائيل عنوان لكل سؤال: 2383 *

تريدون معرفة المزيد عن ما تستحقونه؟ اتصلوا بمركز الخدمة والمعلومات في الهستدروت واحصلوا على رد سريع ومهني على الأسئلة المتعلقة بحقوق العمال

المعلومات الواردة أعلاه عامة ولا تشكل مشورة قانونية ولا بديلاً عن المشورة القانونية.