أعلنت لجنة العمال في شركة "ألفا" اليوم االثنين (02/08) عن الشروع بخطوات نقابية في شركتي بيلفون وبيزك بينلؤومي. يأتي هذا الإعلان في اعقاب مواصلة الإدارة السلوك بشكل احادي، وبعد ان
قامت اإلدارة المشتركة بسحب طلبها األسبوع الماضي بإصدار أوامر منع ضد االضراب، بعد ان كانت المحكمة قد اقرت انه ال يمكن منع العمال في هاتين الشركتين من الشروع بخطوات نقابية.
وبضمن ذلك، سيتم تعطيل كافة االعمال والنشاطات التطويرية للجيل 5 في بيلفون، كما ستتوقف أيضا اعمال تطوير مجال الالياف البصرية في بيزك بينلؤومي.

القبول يمثل القبول قبول شروط الموقع

إضافة الى ذلك، فقد أعلنت اللجان العمالية عن التوقف التام عن العمل المشترك بين الشركات الثالث التابعة لـ "ألفا" (بيلفون، بيزكبينلؤومي وyes ).كما ستتوقف شركة بيزك بينلؤومي عن بيع الشرائح الخلوية sim لشركة بيلفون وستمتنع عن اخراج أي مستلزمات لشركة بيلفون ولشركة YES المخصصة للمخزون ولخدمة الزبائن الخاصين. كما ستتوقف بيلفون عن تزويد موجهات االنترنت لزبائن شركة بيزك بينلؤومي وسيتم التوقف عن تطوير المشاريع المشتركة للشركات الثالث. وأوضح ممثلو العمال ان الحديث يدور عن خطوات نقابية أولية فقط، هذه الخطوات التي سيتم تصعيدها في حال استمرت اإلدارة بمحاوالتها المس بالتنظيم العمالي. بموازاة ذلك، سيتم االستمرار بالتظاهرات امام منازل كبار المسؤولين في مجموعة "ألفا"، بما في ذلك التظاهرة مقابل جلسة مجلس إدارة الشركات التابعة التي من المتوقع ان تُجرى هذا األسبوع .
وكانت الهستدروت قد أعلنت عن نزاع عمالي في الشركات الثالث قبل حوالي شهر. يأتي هذا الإعلان على ضوء رفض اإلدارة المشتركة للشركات الثالث الشروع بمفاوضات لكافة عمال المجموعة، وذلك لتقويض مكانة العمال وعلى ضوء التغييرات الدراماتيكية التي تود الإدارة اجراؤها. هذه التغييرات التي سيكون لها اسقاطات على حقوق العمال وتهدد أمانهن الوظيفي.

بدورة قال رئيس لجنة العمال في شركة "ألفا" ورئيس لجنة العمال في بيلفون يحيئيل شيمن:"على إدارة شركة ألفا ان تفهم امرا واحدا، اننا سنقف سدا منيعا ضد أي محاولة للمس بالعمال والتلاعب بالأمور المادية على حسابهم. لن نتردد في تصعيد النضال وحتى في االضراب التام في شركة بيلفون وبيزك بينلؤومي. ان مئات مصادر المعيشة للعاملين معرضة للخطر الحقيقي، وكما أثبتنا في السابق فانه لن يتم تطبيق أي امر بشكل أحادي ، انما فقط من خالل التعاون معنا".
اما نائب رئيس لجنة العمال في شركة "ألفا" ورئيسة نقابة عمال شركة بيزك بينلؤومي ليمور ليبرمان فقالت من جهتها:" لن نقف مكتوفي الأيدي في ظل قيام إدارة ألفا ومجلس ادارتها بتفكيك شركة ناجحة وربحية كشركة بيزك بينلؤومي. الخطوات النقابية ستبدأ اليوم، وهي بمثابة طلقة البداية في نضالنا الذي نخوضه حفاظا على مصادر معيشتنا. نحن بكل تأكيد لن نستسلم، في حال واصلوا في تطبيق خطتهم لتفكيك الشركات التابعة للمجموعة".
وعقب ياكي حالوتسي رئيس نقابة عمال الخليوي االنترنت والهايتك في الهستدروت قائال:"لا يعقل انه وفي ظل الأزمة الأكبر التي يعاني منها العمال في الشركات التابعة لبيزك، وفي ظل التهديد الوظيفي والشروع بخطوات نقابية، اختار المدير العام الخروج الى إجازة لمدة شهر الى خارج البالد. سنواصل النضال بكافة الوسائل لحماية العمال والى ان يتم عرض برامج بديلة لمستقبل الشركات".
صرحت بيليفون و بيزكبينلؤومي بشكل مشترك: "نحن نحترم حق الموظفين في فتح العقوبات. الاندماج بين Yes وبيزكبينلؤومي يتوافق مع التغييرات التنظيمية المتوقعة ، بما في ذلك إلغاء تقسيم المورد إلى البنية التحتية ، ويتم ذلك لصالح للشركات وموظفيها ".