صوت ألعمال في إسرائيل
menu
يوم الأحد 26 أيار 2024
histadrut
Created by rgb media Powered by Salamandra
ألأخبار

1,488 شخصًا لقي مصرعه، 133 شخصًا لا يزالون مختطفين في غزة: نصف سنة على حرب السيوف الحديدية

لقي 604 جنود مصرعهم منذ بداية الحرب | من بين الذين لاقوا مصرعهم: 39 طفلًا وفتى في جيل اقل من 18 عامًا | أكثر من – 65 ألف مواطن تم الاعتراف بهم على أنهم متضررون من ناحية جسدية ومن ناحية نفسية

הלוויותו של סא"ל סלמאן חבקה בכפר הדרוזי יאנוח-ג'ת. נפל בקרב ברצועת עזה (צילום: פלאש90)
تشييع المقدم سلمان حبكة في قرية يانوخ جت الدرزية الذي سقط في معركة قطاع غزة (تصوير: Flash90)
بقلم أساف تسفي

تحيي إسرائيل اليوم (الأحد) مرور نصف سنة على حرب السيوف الحديدية، التي بدأت بالهجوم الإرهابي القاتل من حماس في – 7 من شهر تشرين الأول / أكتوبر. في ما يلي المعطيات الرئيسية عن الحرب:

لاقوا مصرعهم
من – 7 من شهر تشرين الأول / أكتوبر وحتى اليوم كان لإسرائيل 1.488 شخصًا لاقوا مصرعهم في الحرب وفي العمليات العدائية الإرهابية التي وقعت خلالها. من بينهم, 817 شخصًا هم مدنيون، 604 شهداء جيش الدفاع الإسرائيلي، 62 من رجال الشرطة، و – 5 أشخاص من جهاز الأمن العام (الشاباك).
من بين الـ 604 الذين هم شهداء جيش الدفاع الإسرائيلي، سقط 260 شخصًا منذ بداية العملية العسكرية البرية في قطاع غزة (27 من شهر تشرين الأول / أكتوبر). 41 شخصًا من الشهداء سقطوا في حوادث عملياتية.
من بين الـ 817 مدنيًا الذين لاقوا مصرعهم، لقي 5 أطفال في جيل الولادة حتى جيل 5 سنوات مصرعهم، ثلاثة من بينهم تحت جيل 3 سنوات. خمسة شهداء هم أطفال في جيل 6 سنوات حتى 10 سنوات و – 29 هم أطفال في أجيال 11 عامًا حتى 18 عامًا. في المجموع العام لقي 39 طفلًا أقل من جيل 18 عامًا مصرعهم.

مصابون
التأمين الوطني اعترف حتى الآن بـ – 65.032 متضررًا من أعمال عدائية ضد المدنيين، من ناحية جسدية ومن ناحية نفسية.
في جيش الدفاع الإسرائيلي أُصيب في القتال أو في نشاط عملياتي 3.139 جنديًا وجندية منذ بداية الحرب، من بينهم أُصيب 496 شخصًا بجروح خطيرة، 842 شخصًا بجروح متوسطة و – 1.845 شخصًا بجروح طفيفة. منذ بداية العملية البرية في قطاع غزة (27 من شهر تشرين الأول / أكتوبر) أُصيب 1.552 جنديًا وجندية، من بينهم أُصيب 317 شخصًا بجروح خطيرة، 518 شخصًا بجروح متوسطة و – 717 شخصًا بجروح طفيفة.

تم اختطافهم
تم اختطاف 257 شخصًا من إسرائيل على يد حماس ومنظمات الإرهاب في – 7 من شهر تشرين الأول / أكتوبر. من بينهم لا يزال 133 شخصًا في قطاع غزة حتى الآن. 124 شخصًا من بينهم عادوا إلى إسرائيل: أربعة اشخاص تم الإفراج عنهم من قبل حماس بمبادرة منها، 3 أشخاص تم تخليصهم من قبل جنود جيش الدفاع الإسرائيلي وهم على قيد الحياة، 81 مواطنًا إسرائيليًا الذين تم الإفراج عنهم في إطار صفقة الإفراج عن مختطفين مقابل الإفراج عن معتقلين فلسطينيين. كجزء من الصفقة تم الإفراج أيضًا عن 26 مختطفًا أجنبيًا، من تايلاند ومن الفلبين. وتم إعادة 14 مختطفًا إلى إسرائيل وهم أموات.

تم إخلاؤهم
عدد الذين تم إخلاؤهم من بيوتهم في الجنوب وفي الشمال والذين تم إسكانهم في الفنادق وصل في شهر تشرين الثاني / نوفمبر إلى ما يقارب – 125 ألف شخص، وفقًا لوزارة السياحة. منذ ذلك الوقت تقصل عددهم في أعقاب العودة إلى قسم من بلدات غلاف غزة، إلا أن سكان البلدات القريبة من الحدود الشمالية ظلوا خارج بيوتهم.

من الجانب الآخر من الحاجز
وفقًا لحماس فإن 33.317 فلسطينيًا لقي مصرعه، من بينهم 12.000 مخرب، وأًصيب – 75.815 فلسطينيًا. أفادت منظمات الإغاثة أن 1.700.000 فلسطيني هم مهجّرون. وأفادت ايضًا بأن 20.742 شاحنة إغاثة دخلت إلى القطاع وأن ما يقارب – 389.000 طن من معدات الإغاثة تم نقلها إلى القطاع.

اشترك في النشرة الإخبارية الشهرية
من خلال التسجيل، أقرّ بقبول شروط استخدام الموقع